نصيحة طبية مهمة - مدونة مجمع الكحال الطبي

عيوب الجراحة الانكسارية

عيوب الجراحة الانكسارية

الجراحة الانكسارية

تسبب عملية تصحيح الإبصار أو ما يسمى بعملية الليزك العديد من المشاكل والمضاعفات في العين، وبعض هذه المضاعفات تختفي بعد فترة من العملية، ولكن القليل منها قد يستمر مع الشخص طوال حياته.

 

تشمل الآثار الجانبية الشائعة لتصحيح الرؤية ما يلي:

 

قد تؤدي عملية تصحيح الرؤية إلى قطع الأعصاب المسؤولة عن إفراز الدموع في العين، وهذا يؤدي إلى جفاف العين تمامًا، مما ينتج عنه العديد من الأضرار مثل الإلتهابات والعدوى، لكن مع مرور الوقت تعود هذه الأعصاب إلى عملها مرة أخرى بعد الشفاء، وتعد هذه من مساوئ عملية تصحيح الرؤية:

 

  • فقدان البصر المؤقت.

  • عدم وضوح الرؤية الذي يستمر لبعض الوقت.

  • تقرحات في العين.

  • حكة وحرقان في العين.

  • رؤية شعاع من الضوء أثناء النظر

 

ما هي أسباب اللجوء إلى الجراحة الانكسارية؟

 

بالرغم من أضرار جراحة تصحيح الإبصار إلا أنها من أكثر العمليات إنتشارًا حول العالم لتصحيح عيوب العين حيث أن حالات المضاعفات الخطيرة نادرة جدًا وكل المضاعفات تزول مع الوقت و علاج.

يستخدم الليزر في علاج انحناء القرنية الموضعي والذي يسبب مشاكل وازدواج الرؤية حيث يساعد في علاج مشاكل انعكاس الضوء على الجزء الخلفي من الشبكية مما يسبب ازدواج الرؤية.

 

يستخدم الليزك لعلاج الحالات التالية:

 

  • قصر النظر.

  • اللابؤرية هي حالة تسبب مشاكل في الرؤية وتصبح ضبابية.

  • طول النظر.

 

 

 

الشروط التي يجب أن يستوفيها المريض لإجراء العملية

 

عملية تصحيح الإبصار غير متاحة للجميع حيث أن هناك العديد من الضوابط والشروط التي يجب أن يستوفيها المريض من أجل الحصول على النتيجة المرجوة من العملية.

 

تشمل هذه الشروط:

 

  • يجب أن يكون عمر المريض ثمانية عشر عامًا أو أكثر، حيث لا يجب إجراء هذه الجراحة لمن هم دون ذلك.

  • يجب أن يكون المريض مصاب بـ قصر النظر، أو طول النظر، أو اللابؤرية.

  • بخلاف المشكلة التي سيتم علاجها بعملية الليزك، يجب أن تكون العين سليمة تمامًا ولا تحتوي على أي مشاكل أو عيوب تمنع هذه الجراحة.

  • عدم تفاقم وتدهور حالة البصر لفترة وجيزة.

 

من هم الفئات الغير مناسبة لجراحة تصحيح النظر؟

 

بعد أن ذكرنا الشروط السابقة، إذا كانت هناك حالات غير مناسبة لإجراء هذه العملية، فهي تشمل ما يلي:

 

  • قرنية العين رقيقة لدرجة أنه لا يمكن أن تستخدم أشعة الليزر عليها.

  • الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الرؤية، والرؤية تتفاقم وتتدهور بسرعة في وقت قصير.

  • حالات جفاف العين المزمنة.

  • تعتيم عدسة العين.

  • إلتهابات العين المزمنة.

  • المياه الزرقاء على العين.

  • القرنية المخروطية.

  • مرضى السكري.

  • النساء الحوامل.

 

ما هي مميزات جراحة الليزك؟

 

بعد تحديد أضرار عملية تصحيح الإبصار سنتعرف على مزاياها. 

أضرار عملية تصحيح الإبصار قليلة جدًا مقارنةً بالمزايا التي تحصل عليها وخصوصًا إذا تم تنفيذها بحذر وبدون أي أخطاء طبية ولشخص مناسب لا يعاني من أي مشاكل في العين.

 

تشمل مزايا عملية تصحيح الإبصار ما يلي:

 

  • بعيدًا عن إحتمال حدوث خطأ طبي، فإن عملية الليزك آمنة بشكل عام ويمكن التعافي من جميع مضاعفاتها في غضون فترة زمنية قصيرة.

  • الجراحة السريعة والمدة التي يحتاجها المريض للشفاء هي أيضا فترة قصيرة يستطيع بعدها الرؤية بوضوح.

  • لا تحتوي هذه العملية على أي قطع جراحي، لذلك لن يحتاج المريض إلى وضع ضمادات للأعراض المزعجة التي قد تنتج عن ذلك.

  • ستلغي هذه العملية تمامًا الحاجة إلى النظارات أو العدسات.

  • لا يوجد ألم مصاحب للعملية أو بعدها، فقط المريض يشعر بالضيق أو الإنزعاج.

 

ماذا يحدث بعد إجراء العلمية؟

 

هناك بعض الأشياء التي يجب أن تتوقعها بعد الإنتهاء من العملية:

 

سيصف لك الطبيب قطرات للعين تساعد على منع الإلتهابات المحتملة بعد العملية، وسيحدد الطبيب المدة الزمنية اللازمة لإستخدام هذه القطرات.

من الطبيعي أن يعاني المريض من تشوش الرؤية خلال الأيام الأولى من العملية.

يجب زيارة الطبيب كل فترة قصيرة لفحص العين والتأكد من عدم وجود مشاكل وأن العملية أعطت النتائج المطلوبة.

 

العوامل المؤثرة في نجاح عملية تصحيح الإبصار

 

أثبتت العديد من الدراسات أن أكثر من 80 % من الأشخاص الذين خضعوا لعمليات تصحيح الرؤية لن يحتاجوا إلى إرتداء النظارات أو العدسات اللاصقة وغيرها من العدسات.

لكن من ناحية أخرى، هناك العديد من العوامل التي تؤثر على نجاح هذه العملية، منها:

 

  • عدم التصحيح الكامل لانكسار الضوء، لأن النسيج المطلوب إزالته لا يتم إزالته بالكامل من قرنية العين، ويمكن تحسين الرؤية مع مرور الوقت في المتابعة الطبية، وقد ينصحك الطبيب بإجراء جراحة ثانوية.

  • تعتيم عدسة العين.

  • تغييرات في صحة العين.

  • طول النظر الشيخوخي.

 

ما هي الاحتياطات الواجب اتباعها لتجنب مشاكل العدسات الصلبة؟

 

قد توحي العدسات اللاصقة بالتخلص من مسؤولية العناية بالنظارات، ومع ذلك، فإن الواقع هو عكس ذلك، تتطلب العدسات اللاصقة قدرًا كبيرًا من العناية وهو أمر ضروري للاحتفاظ بفعاليتها، ولتجنب مشاكل العدسات الصلبة، اتبع النصائح التالية:

 

  • لا ترتدي العدسات اللاصقة لفترة طويلة من الزمن قد يؤدي إلى الإضرار بالرؤية وكذلك العدسة.

  • في أي وقت، إذا شعرت بأدنى قدر من الإزعاج أو التهيج بعد إرتداء العدسات اللاصقة، قم بخلعها و استشر طبيب العيون.

  • تأكد من العناية المناسبة بالعدسات اللاصقة الخاصة بك فيما يتعلق بتنظيفها وتخزينها وتعقيمها.

  • اغسل ونظف يديك جيدًا قبل وضع العدسات اللاصقة أو أثناء إزالتها لتجنب أي مجال للعدوى.

  • لا تقترب من النار أثناء ارتداء العدسات اللاصقة.

 

بادر بالتواصل مع الفريق الطبي لمركز الكحال، وقم بحجز موعد مع الطبيب المختص لحل مشكلتك بشكل إحترافي.

قسم العيون
إحجز موعدك الآن